منتدى مكتبة البلدية نعيمي عبد القادر

هذا المنتدى هو فضاء حر للمناقشات بين منتسبي مكتبة البلدية نعيمي عبد القادر - سيدي بلعباس
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ عَلَّمَ الْإِنْسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
hachemi22



المساهمات : 17
تاريخ التسجيل : 24/07/2011

مُساهمةموضوع: اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ عَلَّمَ الْإِنْسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ    الإثنين 22 أغسطس 2011 - 11:41

بعد أن كانت الحكمة الالهيه أن تكون أول سورة تنزل على سيد الأنبياء

والمرسلين محمد صلى الله عليه واله هي السورة التي تشد انتباهنا إلى ذالك

العطاء والفيض الإلهي والكرم اللامحدود من الله تبارك وتعالى فالخالق الحكيم

جعل لنا القلم وسيلة للتعلم لكل مالا نعلم ومن الحكمة الالهيه فقد كان للقلم

مواقف اثبت انه أمضى من السيف وامرق من السهم لأنه ثورة على

المتكبرين والمتجبرين اللذين يستعبدون الناس الجهلاء بما يدور حولهم


ولان القلم بمثابة سلاح فقد كان استخدامه ذو حدين وطريقين

فقلم يستمد سمومه من غزل الشيطان لينفثها بين الناس وهو قلم مأجور

مرتزق وسرعان ما يضمحل ويتخافت مع تخافت أجوره من السحت والمال

الحرام وهذا القلم كيده ضعيف لان قوته من قوة الشيطان وان كيد الشيطان

كان ضعيفا أما القلم الأخر فهو قلم حر وهو قلم نوراني يستمد نوره وقوة قلبه

من الرسالة التي يحملها بين جنبيه ولا يتأثر بمغريات الحياة من أموال

وعقارات ومناصب ووعود وغيرها هذا القلم هو عطاء من الله لكل من وقع

عليه الاختيار إن يتشرف بهذا الجود والفيض السماوي فلقد قال الله تعالى

(اقرأ وربك الأكرم) وربط هذا الكرم اللامحدود بالقلم ولان هذا القلم هو عطاء

الله لينصر به عباده المستضعفين فقد كان هذا القلم هو نورا يستضيء به

التائهون ليكون دليلهم في ظلمات الليالي وحوالك الأحداث هو جمرة تتوقد

دفئا وحنانا للضعفاء والمظلومين فيكون انيسهم وملاذهم يوم تضيق بهم

السبل هو رعب دائم يؤرق مضاجع الطغاة والمستكبرين ويجعل من نهارهم

ليلا حالكا مستديم هو سوط موجع لجلد ظهور الظالمين وكشف أسرارهم

الخبيثة وخداعهم للناس هو عطاء من الله فهنيئا لمن كان له الشرف الرسالي

بان يحمل تلك الامانه ويقارع بها جبابرة الطغاة والمردة العتاة في سبيل

الرسالة الانسانيه هو هبة سماويه فهنيئا لمن تخلد اسمه عند ملائكة السموات

وقد كتب بجانب اسمه (قلم رسالي)هو سند المظلومين اللذين لأسند لهم إلا الله

فيكون خير سند لهم عندما يهرعون إليه فيتلكئ عند رؤيته الطغاة خوفا

ورعبا من انتقامه وسطوته هو فرحة وابتسامة ترتسم بين ادمع المنكوبين

وهم يرون عزائهم في ذالك القلم الرسالي الذي يصنع من عباراته بلسما

للجراح النازفة ويصوغ نبضا حيا للقلوب المحطمة.

وألان بعد إن عرفنا عطاء الله لنا وتشرفنا بهذا الشرف السماوي فمن منا

يرفض هذه المرتبة العليا والمنزلة الرفيعة والكرامة في الدنيا والاخره من منا

لا يريد أن تتباهي به ملائكة السموات وتقول هذا القلم قد قارع الطغاة من منا

ينظر للدموع تجري والجراح تنزف وبين أنامله ذالك البلسم الشافي من منا

يرد عطاء الله في وجهه بعد إن وهبه الله مواهب النصر وأسرار القوة من منا

لا يريد إن يشارك في صولة الإبرار على صوامع الفجار من قلمي المتواضع

وقلبي الهائج وتقبلي بعطاء الله سأجعل من قلمي راية لحكم المظلومين

لا يحدها مكان ولا توقفها قوانين الصمت في أكوان العبودية وسأنتزع من

السجانين مفاتيح النور وأطلق سراحها في الليالي المظلمة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ عَلَّمَ الْإِنْسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى مكتبة البلدية نعيمي عبد القادر :: اســلامــيــات-
انتقل الى: